ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى أصول الفقه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 25-01-12, 03:01 PM
ليث فائز السامرائي ليث فائز السامرائي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-09-11
المشاركات: 344
افتراضي إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

يقول العلماء: موضوع كل علم مايبحث فيه من عوارضه الذاتية. كيف جمعوا بين العرضي والذاتي والأول خارج عن الحقيقة والثاني داخل فيها؟!
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 25-01-12, 04:33 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

العوارض الذاتية هي التي تلحق الشيء لما هو هو ، أي : لذاته ، كالتعجب اللاحق لذات الإنسان ، أو تلحق الشيء لجزئه كالحركة بالإرادة اللاحقة للإنسان بواسطة أنه حيوان ، أو تلحقه بواسطة أمر خارج عنه مساو له كالضحك العارض للإنسان بواسطة التعجب . وتفصيل ذلك أن العوارض ستة : [ لأن ما يعرض ] للشيء إما أن يكون عروضه لذاته ، أو لجزئه ، أو لأمر خارج عنه ، والأمر الخارج عن المعروض : إما مساو له ، أو أعم منه ، أو أخص منه ، أو مباين .
فالثلاثة الأول وهي : العارض لذات المعروض ، والعارض لجزئه ، والعارض المساوي ، تسمى أعراضاً ذاتية لاستنادها إلى ذات المعروض . أما العارض / للذات فظاهر ، وأما العارض للجزء ؛ فلأن الجزء داخل في الذات ، والمستند إلى ما في الذات مستند إلى الذات في الجملة . وأما العارض للأمر المساوي ؛ فلأن المساوي يكون مستنداً إلى ذات المعروض ، والعارض مستند إلى المساوي ، والمستند إلى المستند إلى الشيء مستند إلى ذلك الشيء ، فيكون العارض - أيضاً - مستنداً إلى الذات . والثلاثة الأخيرة هي : العارض لأمر خارج أعم من المعروض ، كالحركة اللاحقة للأبيض بواسطة أنه جسم ، وهو أعم من الأبيض وغيره . والعارض للخارج الأخص ، كالضحك العارض للحيوان بواسطة أنه إنسان ، وهو أخص من الحيوان . والعارض لسبب المباين ، كالحرارة العارضة للماء بواسطة النار وهي مباينة للماء ، تسمى أعراضاً غريبة لما فيها من الغرابة بالقياس إلى ذات المعروض ، وفي العلوم إنما يبحث عن الأعراض الذاتية لموضوعاتها ، قاله القطب

والمراد بالعرض هاهنا المحمول على الشيء الخارج عنه وبالعرض الذاتي ما يكون منشؤه الذات بأن يلحق الشيء لذاته كالإدراك للإنسان أو بواسطة أمر يساويه كالضحك للإنسان بواسطة تعجبه أو بواسطة أمر أعم منه داخل فيه كالتحرك للإنسان بواسطة كونه حيوانا والمراد بالبحث عن الأعراض الذاتية حملها على موضوع العلم كقولنا الكتاب يثبت الحكم قطعا أو على أنواعه كقولنا الأمر يفيد الوجوب أو على أعراضه الذاتية كقولنا العام يفيد القطع أو على أنواع أعراضه الذاتية كقولنا العام الذي خص منه البعض يفيد الظن وجميع مباحث أصول الفقه راجعة إلى إثبات الأعراض الذاتية للأدلة والأحكام من حيث إثبات الأدلة للأحكام وثبوت أحكام بالأدلة بمعنى أن جميع محمولات مسائل هذا الفن هو الإثبات والثبوت وما له نفع ودخل في ذلك فيكون موضوعه الأدلة الأحكام من حيث إثبات الأدلة للأحكام وثبوت الأحكام بالأدلة، فإن قلت فما بالهم يجعلون من مسائل الأصول إثبات الإجماع والقياس للأحكام ويجعلون منها إثبات الكتاب والسنة لذلك قلت؛ لأن المقصود بالنظر في الفن هي الكسبيات المفقرة إلى الدليل وكون الكتاب والسنة حجة بمنزلة البديهي في نظر الأصول لتقرره في الكلام وشهرته بين الأنام بخلاف الإجماع والقياس ولهذا تعرضوا لما ليس إثباته للحكم بينا كالقراءة الشاذة وخبر الواحد.
قوله: "وأما الثالث" يعني العوارض الذاتية التي لا تكون مبحوثا عنها في هذا العلم ولا دخل لها في لحوق ما هي مبحوث عنها من القسمين يعني قسمي العوارض التي للأدلة والعوارض التي للأحكام، وذلك كالإمكان والقدم والحدوث والبساطة والتركيب وكون الدليل جملة اسمية أو فعلية ثلاثية مفرداته أو رباعية معربة أو مبنية إلى غير ذلك مما لا دخل له في الإثبات والثبوت فلا يبحث عنها في الأصول، وهذا كما أن النجار ينظر في الخشب من جهة صلابته ورخاوته ورقته وغلظه واعوجاجه واستقامته ونحو ذلك مما يتعلق بصناعته لا من جهة إمكانه وحدوثه وتركبه وبساطته ونحو ذلك.


ينظر : شرح التلويح على التوضيح لمتن التنقيح في أصول الفقه .
التحبير شرح التحرير .

والله اعلم واحكم
__________________
الأدب قبل الطلب
قال مخلد بن الحسين : « نحن إلى كثير من الأدب أحوج منا إلى كثير من الحديث »
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 25-01-12, 04:51 PM
ليث فائز السامرائي ليث فائز السامرائي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-09-11
المشاركات: 344
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

جزاك الله تعالى خيرا كثيرا ويجب علي أن أتأمل في هذا الكلام النفيس.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 25-01-12, 08:17 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

علما هناك نظريات في تحقيق المراد من العوارض الذاتية ، ولكن ما ذكرته يكفي.
أيام دراستي لهذا الموضوع قلت هذه المسألة لا يأتي من يسأل عنها !!
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 25-01-12, 09:29 PM
ليث فائز السامرائي ليث فائز السامرائي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-09-11
المشاركات: 344
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

سبحان الله العظيم! في الحقيقة قرأت هذه العبارة في الإحكام في أصول الأحكام فاستشكل فهمها علي حتى يسر الله تعالى مثل جنابكم الكريم.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 30-01-12, 02:20 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ليث فائز توفيق مشاهدة المشاركة
سبحان الله العظيم! في الحقيقة قرأت هذه العبارة في الإحكام في أصول الأحكام فاستشكل فهمها علي حتى يسر الله تعالى مثل جنابكم الكريم.
شًرحُ عبارةٍ
العروض على نوعين :
النوع الأول :
ما كان تفسير الشيء بنفسيه من غير مفسرٍ خارجي يصحح ذلك المفهوم.
مثاله : البياض ابيض
فإِنَّ منشأ أو السبب في حمل المحمول هو نفس ذات المحمول جعله محمولاً فان نفس البياض ابيض فليس البياض شيء والأبيض شيء مغاير عنه.
خلافاً لو قلت : الثلج ابيض
فالثلج شيء
والبيض بالنسبة له شيء

النوع الثاني :
أن يكون المحمول يحمل على موضوعه ويكون المحمول محمولا على موضوعه بأمر خارجي وليس بداخلي .
الأمر الخارجي على ثلاث أنواع :
(أ‌) ما كان الخارجي مساوي له : مثاله الإنسان ضاحك ، الأمر ا.
الخارجي هو التعجب ، إنه متعجب لأنه إنسان فهو مساوي له لأنه منتزع من أمر خارجي ليس من ذات الموضوع .
بدليل إنك تقول : الإنسان متعجب والمتعجب إنسان.
(ب‌) ما كان الخارجي غير مساوي له بل على نحو الأجزاء [وهذه على ثلاثة اضرب]:
الضرب الأول : جزئة مساوية.
الضرب الثاني : جزئة اخص .
الضرب الثالث : جزئة اعم.

الضرب الأول : مثاله : الإنسان متكلم
التكلم ليس منتزع من حقيقة الإنسان بل لأمر خارجي وهو الناطقية .
والناطقية جزء مساوي لحقيقة الإنسان في قولك : الإنسان حيوان ناطق.
فتقول : كل إنسان ناطق
وكل ناطق إنسان

الضرب الثاني : مثاله :الكلمة مرفوعة
حمل الرفع على الكلمة بالفاعلية ونسبة الفاعل إلى الكلمة نسبة العموم و الخصوص بوجه.

الضرب الثالث : مثاله : الإنسان ماشي
الأمر الخارجي هي الحيوانية والحيوانية بالنسبة إلى الإنسان نسبة العموم والخصوص مطلق

هناك حقيقة الأشكال الذي يطرح وهو :
أي هذه الأقسام التي تطلق على العروض الذاتي .
على الخلاف ما المراد بالعروض الذاتي بين المناطقة والفلاسفة .


والله اعلم واحكم .

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 31-01-12, 07:49 AM
ليث فائز السامرائي ليث فائز السامرائي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-09-11
المشاركات: 344
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

أشكرك كثيرا.. زادك الله تعالى علما ونفعك به آمين.. إذا أمكن أن أتعرف على جنابك أكثر فيسرني أمثالكم شيخي العزيز.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-02-12, 02:20 AM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ليث فائز توفيق مشاهدة المشاركة
أشكرك كثيرا.. زادك الله تعالى علما ونفعك به آمين.. إذا أمكن أن أتعرف على جنابك أكثر فيسرني أمثالكم شيخي العزيز.
لا تقل أشكرك بل قل اشكر لك.
وشكرا
لنا الشرف بكم.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 05-02-12, 07:56 AM
ليث فائز السامرائي ليث فائز السامرائي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-09-11
المشاركات: 344
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

أليس الفعل (شكر ) متعديا؟! فلم لايقال: أشكرك بل أشكر لك؟!
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 16-09-12, 09:47 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي رد: إلى الأصوليين والمناطقة جميعا (إشكال)

نعم متعدي.
__________________
الأدب قبل الطلب
قال مخلد بن الحسين : « نحن إلى كثير من الأدب أحوج منا إلى كثير من الحديث »
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:05 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.