ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #101  
قديم 20-07-15, 09:32 PM
أبو محجوبة السطيفي أبو محجوبة السطيفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-07-15
المشاركات: 1
افتراضي رد: الى المالكية ..لست أصوم الست؟؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الذي يظهر لي في حكم صيام الست من شوال هو صيامها في خاصة النفس كما روي عن مالك أنه كان يصومها في خاصة نفسه. خاصة إذا كان الشخص ممن يقتدى به، فإذا فعل ذلك أصاب السنة فيها وضمن عدم غلو العامة في صومها.
وإذا ثبت أن مالكا كان يصومها في خاصة نفسه مع قوله: إنِّي لَمْ أَرَ أَحَدًا مِنْ أَهْلِ الْعِلْمِ وَالْفِقْهِ يَصُومُهَا... علم سعة فقه الإمام وتقواه وورعه، وعلم أيضا خفة عقول من شنع عليه وعلى المالكية في هذه المسألة، وليت شعري هل تصور هؤلاء المدينة في وقت مالك وهي تعج بالعلماء والزهاد والعباد الذين ورثوا العمل والعلم معا عن أمثالهم إن لم نقل عن من هم أخير منهم الذين بدورهم ورثوا ذلك عن من هم أخير منهم ممن صاحبوا العلم والعمل...كيف يغفل كل هؤلاء عن هذه السنة، كيف لا تظهر بينهم، كيف لم يتبادروها كما تبادروا السنن، كل هذه الأسئلة أرجو أن يجيب عنها المشنعون على مالك وأهل المدينة في هذه المسألة
رد مع اقتباس
  #102  
قديم 20-07-15, 09:47 PM
أبو عبد القوي محمد السلفي أبو عبد القوي محمد السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-07-15
المشاركات: 364
افتراضي رد: الى المالكية ..لست أصوم الست؟؟

هل معنى كون مالك رحمه الله لم ير أحدا من أهل العلم يصومها أنهم لم يصوموها حقا؟الصيام عبادة السر، وهي من أسهل العبادات التي يمكن للإنسان أن يخفيها، لاسيما إن علمنا أنه يمكن للصائم أن يفرقها، ولا أظن أحدا يزعم أن هؤلاء الذين أشار إليهم مالك ليس لهم صوم يعتادونه، فلا شك أن منهم من يصوم صيام داود عليه السلام، ومنهم من يصوم الإثنين والخميس، فما المانع أن يجعلوا تلكم الأيام الست من جملة ما يعتادون صيامه، مع إضافة نية خاصة بصيام الست من شوال، ولا يلزم أن يعلنوا للناس بأنهم بصدد صيامها، لما علم منهم من شدة حرصهم على إخفاء عباداتهم.

وبهذا الشكل توجه أقوال العلماء المخالفة في ظاهرها لما ثبت في السنة، فقول العالم تبع لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويفهم بما يوافق الحديث وليس العكس والله أعلم.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:47 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.