ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #91  
قديم 23-05-07, 12:25 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالوهاب مهية مشاهدة المشاركة
هل تعني أنك لا تفرق بين ما كان خاصا برسول الله و غيره ؟؟؟


ماذا تريد أن تقول ؟؟؟
و أي فقه هذا ؟
هل تعني أن ننتظر حتى يحدث الخلل ، ثم نأتي فنزيد في دُرج المنبر ؟



هل يوجد ممن يزور هذا المنتدى ، و لا أقول : طالب علم ، من يظن أن الجُمع كانت متعددة في عهد رسول الله ؟!؟
إنما كان جوابي على قولك :


فقلتُ : و كذلك الحال بالنسبة لرسول الله ، لم يكن متعذرا على المأمومين آنذاك رؤيته . و لكن على الرغم من ذلك اتخذ المنبر مبالغة منه لإظهار شخصه !



مهما كانت مفاسد الزيادة - و قد نص عليها الأئمة في كتبهم - فلا يحيل الحكم بالكراهة ، بل حتى بالتحريم ، إلى الحكم بالبدعية .

و اعلم أن إجاباتي هذه إنما هي تبرع مني للبيان ، و إلا فإن اعتراضاتك ليس لها وجه ، لأنها مقابلة للنصوص .
.
الحمد لله معز الإسلام بنصره

تقول (( هل تعني ..... )) إلخ

الخصوصية تحتاج لدليل وأول من رفع المنبر على الثلاث ليس الرسول

وأما قولك (( وكذلك الحال ......... ))

فأقول أولاً منبر الرسول كان ثلاث درجات فقط فدع عنك التعلل بالإظهار

فاليوم يقف الرجل في مسجد الناس فيه لا يتعدون الألفين ويقول رفعت المنبر فوق الثلاث ليروني الناس فلو لم يفعل لرأوه أيضاً

وأما قولك (( مهما كان ....... ))

فأقول أترى إذاً أنه لو زاد شخص زيادة على ما كان عليه النبي وكان في تلك الزيادة مضرة فهذا ليس بدعةً ؟

ولو قلنا أنها محرمة وبدعة من الناحية اللغوية فقط فهل ستقبل ؟

ثم أنت رددت القول بالبدعية بأن ذلك فعل لمصلحة فماذا لو عدمت تلك المصلحة ؟

وماذا لو حل مكانها مفسدة ؟

وأما قولك (( ماذا تريد أن تقول ؟؟؟
و أي فقه هذا ؟
هل تعني أن ننتظر حتى يحدث الخلل ، ثم نأتي فنزيد في دُرج المنبر ؟))

فأقول أولاً تكلم بأدب فهذه هي المرة الرابعة

وقد جربت عليك بتر النصوص كما فعلت في نص الحافظ

وجربت عليك الإيهام كما فعلت في إحالتك على التمهيد لإثبات السماع

وجربت عليك الإجتزاء في نقلك لأقوال أئمة الجرح والتعديل

و أكلمك بكل أدب فقابلني بما أقابلك فيه

وأما الجواب على كلامك

فأسألك هل الأئمة اليوم يقفون أمام أناس عددهم أكثر من عدد الناس الذين كان يقف أمامهم الخلفاء الراشدون الذين لم يرفعوا المنبر فوق الثلاث ؟

وفي وقت الراشدين كان عامة المسلمين في كل في القطر يصلون خلف الإمام
ولا تتعدد الجمع بالشكل المتوسع الذي نراه اليوم

ولماذا لا يكون الأصل في المنبر أنه ثلاث درجات كما كان منبر النبي ؟

وأنت اعترفت أن الزيادة طارئة لعلة ؟

فكيف يكون الزائد الطاريء لعلة هو الأصل ؟

لا أدري

وقولك (( و اعلم أن إجاباتي هذه إنما هي تبرع مني للبيان ، و إلا فإن اعتراضاتك ليس لها وجه ، لأنها مقابلة للنصوص ))

هذا ما لا يعجز عنه أحد

وأما قولك (( يعني أنك اخترتَ أن تُخَطِئَ الحديث على أن تخطئ قولَ مَنْ قال بخلافه !))

لقد بينت وجه اختياري للقول بالشذوذ فأجب عليه أو اسكت
رد مع اقتباس
  #92  
قديم 23-05-07, 12:39 AM
أبو يوسف التواب أبو يوسف التواب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-02-07
المشاركات: 3,835
افتراضي

سبحان الله العظيم
أخي استيقظ..واطلب الحق.. فالله تعالى رقيب علينا أجمعين
النبي صلى الله عليه وسلم كان يخطب عند الجذع، ثم انتقل إلى المنبر ..
(ألا يدل هذا أن الارتفاع المحدد غير مقصود؟)

النبي صلى الله عليه وسلم بنى مسجده من كذا وكذا
(أفيلزم استخدام ذات المواد التي بنى بها مسجده عند بناء أي مسجد؟)

النبي صلى الله عليه وسلم لم يتخذ محراباً
(أفتنهى الناس أن يتخذوا محاريب ليُعرَف الإمام ويتوسط الصف؟)

النبي صلى الله عليه وسلم ما زاد على أن صلى على الناقة في السفر
(أفتنهاهم عن الصلاة في سياراتهم؟)

النبي صلى الله عليه وسلم ما زاد عرض المسجد عن كذا وكذا
(أفتنهى عن الزيادة على ذلك؟) سبحان الله العظيم
__________________
ملتقى المذاهب الفقهية والدراسات العلمية:
www.mmf-4.com/
رد مع اقتباس
  #93  
قديم 23-05-07, 01:30 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو يوسف التواب مشاهدة المشاركة
سبحان الله العظيم
أخي استيقظ..واطلب الحق.. فالله تعالى رقيب علينا أجمعين
النبي صلى الله عليه وسلم كان يخطب عند الجذع، ثم انتقل إلى المنبر ..
(ألا يدل هذا أن الارتفاع المحدد غير مقصود؟)

النبي صلى الله عليه وسلم بنى مسجده من كذا وكذا
(أفيلزم استخدام ذات المواد التي بنى بها مسجده عند بناء أي مسجد؟)

النبي صلى الله عليه وسلم لم يتخذ محراباً
(أفتنهى الناس أن يتخذوا محاريب ليُعرَف الإمام ويتوسط الصف؟)

النبي صلى الله عليه وسلم ما زاد على أن صلى على الناقة في السفر
(أفتنهاهم عن الصلاة في سياراتهم؟)

النبي صلى الله عليه وسلم ما زاد عرض المسجد عن كذا وكذا
(أفتنهى عن الزيادة على ذلك؟) سبحان الله العظيم
ألا تعرفون كيف تحاورون بدون ألفاظ انفعالية مستفزة مثل (( استيقظواطلب الحق.. فالله تعالى رقيب علينا أجمعين ))

أنت تدور في نفس الفلك

لا تجيب على اعتراضاتي وإنما تقابلها فقط

لو كان الإرتفاع هو المقصود فقط مهما كان

فلماذا تقيد الصحابة بالثلاث درجات فقط ولماذا تعلل أول من رفع المنبر بكثرة الناس ؟

هذه واحدة

ثم إذا تحقق القصد بالثلاث درجات فقط ألا تكون الزيادة على ذلك من تشييد المساجد ومن مظاهر الإسراف ؟

وأما قياسك هذا على مواد البناء وغيرها فقياس فاسد لأن المصلحة الشرعية في تقوية مواد البناء ظاهرة
وهي الصمود أمام الأمطار والرياح وغيرها
وهذا أمر يختلف باختلاف العصر وبالمتوفر

وأما قولك (( النبي صلى الله عليه وسلم ما زاد على أن صلى على الناقة في السفر
(أفتنهاهم عن الصلاة في سياراتهم؟) ))

لم يكن في زمن النبي والخلفاء الراشدين سيارات ولكن كان يمكنهم أن يزيدوا على المنبر طبقات أكثر

والكلام على المحاريب له مقام آخر
رد مع اقتباس
  #94  
قديم 23-05-07, 02:21 AM
عبدالوهاب مهية عبدالوهاب مهية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-03-02
المشاركات: 464
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الخليفي المنتفجي مشاهدة المشاركة
الحمد لله معز الإسلام بنصره

تقول (( هل تعني ..... )) إلخ

الخصوصية تحتاج لدليل وأول من رفع المنبر على الثلاث ليس الرسول
و الله أنت دائما تضطرني أن أعيد و أبيّن و أشرح و أُبسط ....!!!
منبر وقف عليه رسول الله تجعله كمنبر غيره !?!
أنا لا أتكلم عن خصوصيته من حيث عدد الدُرج . فهو في ذلك و المنابر سواء .
و على الرغم من أن هذا الأمر ظاهر ، لا يطلب عليه دليلا إلا متعنتٌ . فإني سأثلج صدرك و أحقق حلمك ؛ فأقول :
في " سنن أبي داود " :
عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : " قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " لايحلف أحد عند منبري هذا على يمين آثمة ولو على سواك أخضر إلا تبوأ مقعده من النار " أو " وجبت له النار "
أخرجه في: باب ما جاء في تعظيم اليمين عند منبر النبي
و رواه مالك في " المطأ " في : باب ما جاء في الحنث على منبر النبي


اقتباس:
وأما قولك (( وكذلك الحال ......... ))

فأقول أولاً منبر الرسول كان ثلاث درجات فقط فدع عنك التعلل بالإظهار
لا حول و لا قوة إلا بالله !!!
فقد روى أحمد (21285 ) و الدارمي (36 ) و ابن ماجة ( 1414 ) و غيرهم عن أبي بن كعب رضي الله عنه قال :
" كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يصلي إلى جذع ، و يخطب إليه ، إذا كان المسجد عريشا ، فقال له رجل من أصحابه : ألا نجعل لك عريشا تقوم عليه ، يراك الناس يوم الجمعة ، و تُسمع من خطبتك ؟ قال : نعم . فصنع له الثلاث درجات ... الحديث ".


اقتباس:
وأما قولك (( مهما كان ....... ))

فأقول أترى إذاً أنه لو زاد شخص زيادة على ما كان عليه النبي وكان في تلك الزيادة مضرة فهذا ليس بدعةً ؟
لعلك تطالع كتابا كالإعتصام لتتخلص من هذه الإشكالات ، و منها هذه التساؤلات :
اقتباس:
ولو قلنا أنها محرمة وبدعة من الناحية اللغوية فقط فهل ستقبل ؟

ثم أنت رددت القول بالبدعية بأن ذلك فعل لمصلحة فماذا لو عدمت تلك المصلحة ؟

وماذا لو حل مكانها مفسدة ؟
و أما كلامك هذا ، فأتركه للسافيات ، و الدبور و النكباء !

اقتباس:
فأقول أولاً تكلم بأدب فهذه هي المرة الرابعة

وقد جربت عليك بتر النصوص كما فعلت في نص الحافظ

وجربت عليك الإيهام كما فعلت في إحالتك على التمهيد لإثبات السماع

وجربت عليك الإجتزاء في نقلك لأقوال أئمة الجرح والتعديل

و أكلمك بكل أدب فقابلني بما أقابلك فيه
يا بني !
دع الأجواء العالية للعقبان !



اقتباس:
لقد بينت وجه اختياري للقول بالشذوذ فأجب عليه أو اسكت
و الله ما بيّنتَ للشذوذ وجهًا و لا قفا ! اللهم إلا إذا كانت العنز كالفيلة !!!
رد مع اقتباس
  #95  
قديم 23-05-07, 04:39 AM
عبدالله الخليفي المنتفجي عبدالله الخليفي المنتفجي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-05
المشاركات: 1,668
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالوهاب مهية مشاهدة المشاركة
و الله أنت دائما تضطرني أن أعيد و أبيّن و أشرح و أُبسط ....!!!
منبر وقف عليه رسول الله تجعله كمنبر غيره !?!
أنا لا أتكلم عن خصوصيته من حيث عدد الدُرج . فهو في ذلك و المنابر سواء .
و على الرغم من أن هذا الأمر ظاهر ، لا يطلب عليه دليلا إلا متعنتٌ . فإني سأثلج صدرك و أحقق حلمك ؛ فأقول :
في " سنن أبي داود " :
عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : " قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " لايحلف أحد عند منبري هذا على يمين آثمة ولو على سواك أخضر إلا تبوأ مقعده من النار " أو " وجبت له النار "
أخرجه في: باب ما جاء في تعظيم اليمين عند منبر النبي
و رواه مالك في " المطأ " في : باب ما جاء في الحنث على منبر النبي



لا حول و لا قوة إلا بالله !!!
فقد روى أحمد (21285 ) و الدارمي (36 ) و ابن ماجة ( 1414 ) و غيرهم عن أبي بن كعب رضي الله عنه قال :
" كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يصلي إلى جذع ، و يخطب إليه ، إذا كان المسجد عريشا ، فقال له رجل من أصحابه : ألا نجعل لك عريشا تقوم عليه ، يراك الناس يوم الجمعة ، و تُسمع من خطبتك ؟ قال : نعم . فصنع له الثلاث درجات ... الحديث ".



لعلك تطالع كتابا كالإعتصام لتتخلص من هذه الإشكالات ، و منها هذه التساؤلات :

و أما كلامك هذا ، فأتركه للسافيات ، و الدبور و النكباء !



يا بني !
دع الأجواء العالية للعقبان !




و الله ما بيّنتَ للشذوذ وجهًا و لا قفا ! اللهم إلا إذا كانت العنز كالفيلة !!!
الله المستعان

شر الناس من يتقيه الناس لفحشه

طيب منبر رسول الله كان ثلاث درجات والعلة التي لونتها بالأحمر متحققة في منبر الثلاث درجات

فلا تدور في حلقة مفرغة

وأما الخصوصية التي تتكلم عنها فمن حيث الحرمة لا من حيث عدد الدرجات

واعجب من الإستدلالات السمجة الخارجة عن محل النزاع

وأنت من البداية عممت الكلام على جميع المنابر ، ثم إن العلتين اللتين ذكرتهما تنطبقان على جميع المنابر _ بما فيها منبر الأخ عبدالتواب _

ونعم سأدع الأجواء للغربان التي تبتر النصوص وتجتزيء وعلاقتها بالأدب كعلاقة السباكين بالفلسفة

وأما وجه الشذوذ فقد بينته وكل من يجيد العربية يعرف قصدي
رد مع اقتباس
  #96  
قديم 23-05-07, 04:49 AM
أحمد بن سالم المصري أحمد بن سالم المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-10-02
المشاركات: 1,325
افتراضي

اقتباس:
و من ( وجوب الإستعاذة من أربع قبل الدعاء )
• قوله رحمه الله ( ص : 182 ) : وكان صلى الله عليه وسلم يقول :
" إذا فرغ أحدكم من التشهد [ الآخر ] فليستعذ بالله من أربع ، [ يقول : اللهم إني أعوذ بك ] من عذاب جهنم ، و من عذاب القبر ، و من فتنة المحيا و الممات ، و من شر [ فتنة ] المسيح الدجال [ ثم يدعو لنفسه بما بدا له ] ".اهـ
قلت : قوله " ثم يدعو لنفسه إلخ ..." شاذّ ، تفرد به النسائي ( 1310 ) و ابن الجارود ( 207 ) عن علي بن خشرم عن عيسى بن يونس عن الأوزاعي .
و قد رواه مسلم في صحيحه ( 130/588 ) عن علي خشرم عن عيسى ، و لم يذكر متنه ، و أخرجه أبو نعيم في " المستخرج " ( 1301 ) عن إسحاق بن راهويه عن عيسى بن يونس به . ولم يذكر قوله " ثم يدعو لنفسه ..." .
و مدار هذا الحديث على الأوزاعي ، رواه عنه جماعة ، لم يذكر أحدٌ منهم ما ذكره علي خشرم ، و هم :
- الوليد بن مسلم : رواه مسلم ( 130/588 ) من طريق زهير بن حرب ،
و رواه أحمد عن الوليد ( 7236 ) و من طريقه أبو داود ( 983 ) ،
و رواه أبو عوانة ( 2043 ) من طريق العباس بن الوليد ،
و أبو نعيم في " المستخرج " ( 1301 ) من طريق هشام بن عمار ،
و ابن حبان ( 1967 ) من طريق عبد الرحمن بن إبراهيم .
- أبو المغيرة : رواه الدارمي ( 1344 ) .
- وكيع : رواه أبو نعيم في " المستخرج " ( 1301 ) من طريق أبي خيثمة ، و عبد الله بن أحمد في " السنة " ( 1415 ) من طريق أحمد .
- مبشر : رواه أبو يعلى ( 6133 ) من طريق أحمد بن إبراهيم الدورقي .
- هقل بن زياد : رواه مسلم ( 130/588 )
- المعافى : رواه النسائي ( 1310 ) من طريق محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي .
فتبيّن من هذا العرض أن ذلك اللفظ شاذّ لا يصلح للإحتجاج .
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .
أما بعد :

قال الآجري في "الشريعة" (874) :
أخبرنا الفريابي ، قال : حدثنا أبو أيوب سليمان بن عبد الرحمن الدمشقي ، قال : حدثنا الهقل بن زياد ، عن الأوزاعي ، عن حسان بن عطية ، عن محمد بن أبي عائشة قال : سمعت أبا هريرة ، يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(( إذا فرغ أحدكم من التشهد ، فليتعوذ بالله من أربع : من عذاب القبر ، وعذاب جهنم ، وفتنة المحيا والممات ، وشر المسيح الدجال ، ثم ليدع لنفسه بعد بما شاء )) .

وقال ابن المنذر في "الأوسط" (3/214/1531) :
حدثنا علي بن عبد العزيز ، قال : ثنا محمد بن عمار ، قال : ثنا المعافى ، قال : ثنا الأوزاعي ، عن حسان بن عطية ، عن محمد بن أبي عائشة قال : سمعت أبا هريرة يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(( إذا تشهد أحدكم فليتعوذ من أربع ، من عذاب النار ، وعذاب القبر ، وفتنة المحيا والممات ، وفتنة المسيح الدجال ، ثم ليدع لنفسه بما بدا له )) .

وقال ابن حذلم في "حديث الأوزاعي" :
حدثنا يزيد بن محمد ، قال : حدثنا أبو مسهر ، قال : حدثنا إسماعيل بن عبد الله ، قال : أنا الأوزاعي ، قال : حدثني حسان بن عطية ، قال : حدثني محمد بن أبي عائشة ، قال : سمعت أبا هريرة ، يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إذا فرغ أحدكم من التشهد فليتعوذ بالله من أربع : من عذاب جهنم ، وعذاب القبر ، وفتنة المحيا والممات ، ومن المسيح الدجال ، ثم ليشكر النعمة بما يشاء )) .
__________________
العلمُ قـــالَ اللهُ قال رسولُه ** قالَ الصحابةُ ليسَ بالتمويهِ
ما العلمُ نَصْبَك للخلافِ سفاهةً ** بين الرسولِ وبين رأي فقيهِ
[تنبيه هام ] : ظهرت بعض المؤلفات للأخ (( أبي الأشبال أحمد بن سالم المصري )) ، ولستُ هو ، وإنما تشابَهت الأسماء فقط .
رد مع اقتباس
  #97  
قديم 23-05-07, 05:26 AM
أبو يوسف التواب أبو يوسف التواب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-02-07
المشاركات: 3,835
افتراضي

أخي الخليفي
مع احترامي وتقديري لك ولسائر طلبة العلم

أولاً: ائتني بقولٍ صريحٍ -لا يقبل التأويل- لإمامٍ في صدر الإسلام يوافق قولك.
ثانياً: فما القول إن جعلنا المنبر ذا درجة واحدة مثلاً؟
ثالثاً: هل وقف تشييد المساجد على درجتين أو ثلاث تضاف إلى المنبر؟!
__________________
ملتقى المذاهب الفقهية والدراسات العلمية:
www.mmf-4.com/
رد مع اقتباس
  #98  
قديم 23-05-07, 03:09 PM
أبو صحمد الشنقيطي أبو صحمد الشنقيطي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-11-05
الدولة: Nouakchott-Mauritania
المشاركات: 57
افتراضي

جزاكم الله خيرا جميعا
ألأخ عبد الوهاب أفدتنا كثيرا بارك الله فيكم وأحسن إليكم فنرجوا أن يتسع صدركم للنقاش والرد مع أخينا الخليفي وغيره كما اتسع علمكم.
رد مع اقتباس
  #99  
قديم 23-05-07, 04:39 PM
عبدالوهاب مهية عبدالوهاب مهية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-03-02
المشاركات: 464
افتراضي

لقد راجعتُ كلامي الذي رددتُ به على أخي الخليفي ، فوجدتُه مسيئا له و لإخواني أهل الملتقى ...
إنها نزغة شيطان و نفثة بنان ...
أعوذ بالله من شر نفسي ...
أعوذ بالله من نفخ الشيطان ...
أخي الخليفي ... أرجو أن تسامحني ...
و الله إنه ليسوؤني أن أوذي أحدا من الناس ..
أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه ...
رد مع اقتباس
  #100  
قديم 23-05-07, 05:46 PM
أبو تامر المصري أبو تامر المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-07
الدولة: مصر
المشاركات: 270
افتراضي

أخي الفاضل/عبد الوهاب
جزى الله شيخنا الألباني وجزاك وكل من اجتهد وبين سنة نبينا من المسلمين خير جزاء .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:14 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.