ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 30-09-06, 05:23 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

يعني يا أخي الكريم

إذا جاء أحد وضعف مالكا، فهل قوله يحتمل الصواب أو لا يحتمل الصواب؟
إن قلت (يحتمل الصواب)، فلا مجال للنقاش معك، وإن قلت: (لا يحتمل الصواب)، فقد اتفقنا في المعنى وإن لم نتفق على اللفظ.
وأنا لا أعني بكلامي أنه لا يمكن الرد عليه، فمن المؤكد أن شبهاته يمكن الرد عليها، ولكن المراد معرفة هل يمكن أن يكون الحق معه أو لا؟

وأما كلامك عن أن حفظ اللغة من حفظ الدين، فكذلك حفظ الفهم الصحيح للدين من حفظ الدين، بل هو أولى على هذا المفهوم.
فكيف يحفظ الله الدين ولا يجعل في الأمة من فهم هذا الدين على الوجه الصحيح؟

فإذا كان السلف قد فهموا نصا من النصوص على وجه من الوجوه أو على عدة أوجه، فهذا يدل على أن الفهم الصحيح موجود في هذه الفهوم، وليس خارجا عنها، وإلا لم يتم حفظ الدين على كلامك.
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 30-09-06, 11:47 PM
محمد بن بركة محمد بن بركة غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 25-08-06
المشاركات: 32
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك العوضي مشاهدة المشاركة
يعني يا أخي الكريم

إذا جاء أحد وضعف مالكا، فهل قوله يحتمل الصواب أو لا يحتمل الصواب؟
إن قلت (يحتمل الصواب)، فلا مجال للنقاش معك، وإن قلت: (لا يحتمل الصواب)، فقد اتفقنا في المعنى وإن لم نتفق على اللفظ.
وأنا لا أعني بكلامي أنه لا يمكن الرد عليه، فمن المؤكد أن شبهاته يمكن الرد عليها، ولكن المراد معرفة هل يمكن أن يكون الحق معه أو لا؟

وأما كلامك عن أن حفظ اللغة من حفظ الدين، فكذلك حفظ الفهم الصحيح للدين من حفظ الدين، بل هو أولى على هذا المفهوم.
فكيف يحفظ الله الدين ولا يجعل في الأمة من فهم هذا الدين على الوجه الصحيح؟

فإذا كان السلف قد فهموا نصا من النصوص على وجه من الوجوه أو على عدة أوجه، فهذا يدل على أن الفهم الصحيح موجود في هذه الفهوم، وليس خارجا عنها، وإلا لم يتم حفظ الدين على كلامك.
الأخ أبو مالك
هذه الأمثلة التي تضربها
من الصعب تحققها
فالذي يتكلم في أمور الدين
يجب ان يكون عالما بالقرآن والحديث واللغة العربية
أما غير هذا
فلا ولن يقبل قوله
فلا داعي لأن تضرب امثلة غير واقعية ويستحيل حدوثها
*********
أما عن قولك أن حفظ فهوم السلف من حفظ الدين
فأنا أطالبك بالدليل من الكتاب والسنة على مقولتك هذه
لأن قولك هذا يحتاج إلى دليل
وقد ترد على فتقول
وما دليلك على حفظ اللغة
أقول لك الآيات التي جاءت بأن القرآن نزل بلغة العرب
أما أنت فمطالب بدليل على ما ذهبت إليه
وللعلم هناك دليل على عكس ما ذهبت إليه

وهو ما رواه الترمذي قال حدثنا محمود بن غيلان حدثنا أبو داود أخبرنا شعبة أخبرنا عمر بن سليمان من ولد عمر بن الخطاب قال سمعت عبد الرحمن بن أبان بن عثمان يحدث عن أبيه قال خرج زيد بن ثابت من عند مروان نصف النهار قلنا ما بعث إليه في هذه الساعة إلا لشيء سأله عنه فسألناه فقال نعم سألنا عن أشياء سمعناها من رسول الله صلى الله عليه وسلم سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول نضر الله امرأ سمع منا حديثا فحفظه حتى يبلغه غيره فرب حامل فقه إلى من هو أفقه منه ورب حامل فقه ليس بفقيه .
** وأعتقد أن دلالة هذا الحديث إلى يوم الدين
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 01-10-06, 01:04 AM
محمد بن بركة محمد بن بركة غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 25-08-06
المشاركات: 32
افتراضي

وأيضاً من الأدلة على بطلان قول (هل سبقك أحد إلى هذا القول )
ما رواه البخاري قال حدثنا مسدد قال حدثنا بشر قال حدثنا ابن عون عن ابن سيرين عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه ذكر النبي صلى الله عليه وسلم قعد على بعيره وأمسك إنسان بخطامه أو بزمامه قال أي يوم هذا فسكتنا حتى ظننا أنه سيسميه سوى اسمه قال أليس يوم النحر قلنا بلى قال فأي شهر هذا فسكتنا حتى ظننا أنه سيسميه بغير اسمه فقال أليس بذي الحجة قلنا بلى قال فإن دماءكم وأموالكم وأعراضكم بينكم حرام كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا ليبلغ الشاهد الغائب فإن الشاهد عسى أن يبلغ من هو أوعى له منه
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 01-10-06, 07:28 AM
نصر الدين المصري
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الشيخ أبو مالك :

اقتباس:
إذا قال القائل قولا لم يسبق إليه فهذا دليل قاطع على أنه استند إلى وهم ولم يستند إلى دليل صحيح، فمن يقول مثلا: (إن الإمام مالكا ضعيف الحديث) نعلم يقينا أنه أخطأ بغير أن ننظر في أدلته على الإطلاق، ومن يقول: (إن جميع أحاديث البخاري لا تصح) نعلم قطعا أنه مبطل؛ ولا نحتاج أن ننظر في شبهته (
قولك هذا يخالفك فيه السلف و الخلف ، فقد نظر السلف في كل شبهات الفرق الضالة و ردوا عليها بالبرهان ، و لم يقل أحد مثلك ( لا نحتاج أن ننظر في شبهته ) على حد علمي !!
و كذلك من الفرق الضالة المعاصرة فرقة القرآنيين المنكرة للسنة ، و قد تتبع العلماء شبهاتها وردوا عليها بالبرهان ، و لم يقل أحد مثلك ( لا نحتاج أن ننظر في شبهته ) على حد علمي!!
فهذا القول لم يسبقك إلى العمل به أحد فيما أعلم ( ابتسامة ) .

اقتباس:
وإنما الإشكال أن هذا الفهم المعين الذي يفهمه المتأخر من هذا النص أو ذاك إذا لم يكن مؤيدا بفهم السلف فهو فهم باطل، وهذا معنى قولنا (الكتاب والسنة بفهم السلف الصالح)، وإلا فلكل من هب ودب أن يفهم ما شاء كما يشاء من أي نص شاء!
فهوم السلف ليست من الذكر الذي تكفل الله بحفظه ، و لذا فمن المحتمل ألا يُحفظ الفهم الصحيح في مسألة ما أو في معنى آية ، و قد ضربت لك مثلا كيف أن ما وصلنا عن السلف ينفي صفة الكروية عن الأرض عند تفسير الآيات الواصفة للأرض ، و أنت أمام خيارين إما أن تقول أنهم جميعا أخطأوا في فهم الآيات ، فتكون قد خالفت نفسك ، و إما أن تقول أن هناك من أصاب في فهمها و أدرك كروية الأرض و لكن فهمه لم يصلنا ، فتقر أن الله لم يتكفل بحفظ فهوم السلف . و إنما تكفل بحفظ الذكر وحده .

و عدم التقيد بفهوم السلف لا يعني أن الباب مفتوح لكل من هب و دب ليفهم ما يشاء ، لأن فهمه مقيد بلغة العرب و مقيد بالنص على إطلاقه ، فإن أخطأ رجعنا إلى اللغة و النص لنرد قوله .

اقتباس:
وليس قول القائل: إنهم جميعا أخطئوا في نقل النص بأولى من قول القائل: إنهم جميعا أخطئوا في فهم النص.
قد تكفل الله بحفظ النص و لم يعصم من نقلوه من الخطأ في الفهم ، و قد نقل الأخ محمد بن بركة من النصوص ما يثبت ذلك .

اقتباس:
وإذا أراد الإنسان أن يعرف تفسير آية من كتاب الله عز وجل، فنظر في جميع التفاسير مثلا فوجدها متفقة على معنى من المعاني، فإذا أراد إنسان بعد ذلك أن يفسر الآية بما لم يسبق إليه فإما أن يكون تفسيره هذا باطلا وحينئذ لا إشكال، وإما أن يكون تفسيره حقا، وحينئذ لا تحصل ثقة القارئ إذا نظر في نحو مائة تفسير!! ويظل في شك أنه لم يعرف مراد الله عز وجل من هذه الآية لاحتمال أن القول الصحيح بخلاف هذه التفاسير جميعا؟
!
القول الصحيح هو القول المستند إلى الدليل ، و هذا المثل غير واقعي ، و لا يحدث إلا لمن ألغى عقله ، و أعرض عن النظر في الدليل ، و لم يتدبر القرآن ، و هذه ليست من صفات المؤمنين .


اقتباس:
والأخ نصر الدين استدل بقوله تعالى: { قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين }، فنقول له:
ما معنى (هاتوا)؟ وكيف تثق أن هذا المعنى صحيح؟ وإذا جاءك من يخالفك في هذا المعنى فكيف ترد عليه؟
وما معنى (برهان)؟ وكيف عرفتَ هذا المعنى؟ وكيف تيقنتَ أنه المعنى الصحيح؟
وإذا جاءك من يقول: بل معناه (هاتوا قول من سبقكم إن كنتم صادقين؟) فماذا ستقول له؟
تيقنت من المعنى الصحيح ليقيني أن الله تعالى قد تكفل بحفظ اللغة التي لا سبيل لحفظ الذكر بدون حفظها ، و أعتقد أن هذه المحاولة للتشكيك في حفظ الله تعالى للغة لا طائل من ورائها .
و لو جاءني من يقول أن المراد بالبرهان هو قول من سبقنا ، فمن سبقنا أيضا مطالبين بالبرهان ، إذ لم يختصنا الله تعالى بالمعنى في الآية دونهم ، و على من سبقنا أن يأتوا بقول من سبقهم ،و هكذا سنعود في النهاية إلى النص وحده ، فيكون هو البرهان .
و الأدلة النقلية على ذلك كثيرة .. و منها قوله تعالى ( لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل ) و منها قوله تعالى (فأتوا بكتابكم إن كنتم صادقين ) فبرهان الصدق هو الكتاب بنص الآية ، وهو المبين لأي مسألة خلافية و البيان هو البرهان .
و انظر :
(ونزلنا عليك الكتاب تبيانا لكل شيء )
(وما أنزلنا عليك الكتاب إلا لتبين لهم الذي اختلفوا فيه وهدى ورحمة لقوم يؤمنون )
(وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم )


اقتباس:
إذا جاء أحد وضعف مالكا، فهل قوله يحتمل الصواب أو لا يحتمل الصواب؟
إن قلت (يحتمل الصواب)، فلا مجال للنقاش معك، وإن قلت: (لا يحتمل الصواب)، فقد اتفقنا في المعنى وإن لم نتفق على اللفظ.
وأنا لا أعني بكلامي أنه لا يمكن الرد عليه، فمن المؤكد أن شبهاته يمكن الرد عليها، ولكن المراد معرفة هل يمكن أن يكون الحق معه أو لا؟
لو لم نرد شبهاته ، فلا حجة عندنا عليه ، و لا حجة عندنا على من صدقه ، فلا حجة بدون برهان ، نحن لا نتحدث عن احتمال صوابه ، و لكن نتحدث عن إقامة الحجة عليه و على من اتبعه . و هذه الحجة ليست تلك الجملة السهلة ( لم يسبقك إلي هذا القول أحد ) لأننا ببساطة لا يمكننا الجزم بالوقوف أقوال كل أحد في الإمام .


اقتباس:
وأما كلامك عن أن حفظ اللغة من حفظ الدين، فكذلك حفظ الفهم الصحيح للدين من حفظ الدين، بل هو أولى على هذا المفهوم.
فكيف يحفظ الله الدين ولا يجعل في الأمة من فهم هذا الدين على الوجه الصحيح؟
و هل أنكرت أن يغيب الفهم الصحيح عن الأمة ؟
إنما أنكرت تكفل الله بحفظ الفهم الصحيح في كل المسائل ، لأن هذه الفهوم ليست من الذكر . و يمكن الوصول إلى الفهم الصحيح بالرجوع إلى اللغة و النص . فهما المرجع للحكم على الفهم بالصحة أو البطلان .
سبق و طالبتك بالدليل على حفظ الله لكل الفهوم في كل المسائل !
و سبق و سألتك عن فهوم الفقهاء التي لم يسبقهم إليها أحد من عصر الصحابة !
و حفظ الفهوم ليس كحفظ اللغة ، لأنه بدون اللغة لن يكون الذكر ذكرا ، بل سيتحول إلى طلاسم غير مفهومة و لا محفوظة ، فالفرق بينهما ظاهر كالشمس .

و بارك الله فيكم
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 01-10-06, 10:54 AM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

يا أخي الكريم أنا لم أقل تكفل الله بحفظ كل الفهوم في كل المسائل!!

وإنما قلت تكفل الله بحفظ الفهم الصحيح فقط، وأنتَ أقررت بذلك فلماذا المغالطة؟!

يعني لو اختلف العلماء على عشرة أقوال، فنحن نعلم يقينا أن الفهم الصحيح هو واحد من هذه الفهوم، ولم يتكفل الله بحفظ الفهوم الباطلة، فنعلم يقينا أنه لو جاءنا أحد بفهم جديد فهو باطل؛ لأن الفهم الصحيح موجود في الفهوم الأخرى بيقين لا شك فيه.

وأنت تخرج عن الموضوع مع أنك أنت صاحب الموضوع!! فقلبت المسألة من احتمال الصواب إلى إقامة الحجة!!

أنا لا أقول لك: إننا لا يجب أن نقيم عليه الحجة، ولكن أقول لك: إن قوله لا يحتمل الصواب على الإطلاق، ولعلك توافقني على ذلك، أعني هذا الذي يضعف مالكا.

فأنا أسألك سؤالا واضحا:
(لو جاء رجل فصنف كتابا ادعى فيه أن الإمام مالكا ضعيف، فهل قوله يحتمل الصواب؟)
أرجو الجواب عن هذا السؤال لأنه سيبين أن الخلاف بيننا لفظي إن شاء الله
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 01-10-06, 11:24 AM
محمد بن بركة محمد بن بركة غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 25-08-06
المشاركات: 32
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك العوضي مشاهدة المشاركة
يا أخي الكريم أنا لم أقل تكفل الله بحفظ كل الفهوم في كل المسائل!!

وإنما قلت تكفل الله بحفظ الفهم الصحيح فقط، وأنتَ أقررت بذلك فلماذا المغالطة؟!

يعني لو اختلف العلماء على عشرة أقوال، فنحن نعلم يقينا أن الفهم الصحيح هو واحد من هذه الفهوم، ولم يتكفل الله بحفظ الفهوم الباطلة، فنعلم يقينا أنه لو جاءنا أحد بفهم جديد فهو باطل؛ لأن الفهم الصحيح موجود في الفهوم الأخرى بيقين لا شك فيه.

وأنت تخرج عن الموضوع مع أنك أنت صاحب الموضوع!! فقلبت المسألة من احتمال الصواب إلى إقامة الحجة!!

أنا لا أقول لك: إننا لا يجب أن نقيم عليه الحجة، ولكن أقول لك: إن قوله لا يحتمل الصواب على الإطلاق، ولعلك توافقني على ذلك، أعني هذا الذي يضعف مالكا.

فأنا أسألك سؤالا واضحا:
(لو جاء رجل فصنف كتابا ادعى فيه أن الإمام مالكا ضعيف، فهل قوله يحتمل الصواب؟)
أرجو الجواب عن هذا السؤال لأنه سيبين أن الخلاف بيننا لفظي إن شاء الله
الأخ أبو مالك
مالي أراك تجاهلت الرد على الأحاديث التي ذكرتها لك
ثم ما دليلك على أن الله عز وجل تكفل بحفظ الفهم الصحيح فقط
من أين جئت بهذا الكلام

والمثل الذي تضربه دائما عن الإمام مالك
قلت لك سابقاً أنه مثل خيالي
فمن يتكلم في الدين عليه أن يكون عالماً بالقرآن والحديث واللغة العربية
ومن كان كذلك
فمن المؤكد أنه لن يتكلم في الإمام مالك
ومع ذلك
ومع التسليم بأنه وُجد من يتكلم في الإمام مالك وهو محسوب من العلماء -مع ان هذا محال-
فسوف نطلب منه دليله على كلامه هذا
وسنبين له بطلان ما وصل إليه
فكما قال لك الأخ نصر الدين
إن علماء المسلمين ردوا على كلام أهل البدع والأهواء
بالأدلة والبراهين
وفندوا أقوالهم جميعاً
**********************
ياأخي إن مقولة (من سلفك في هذا الرأي ) هي مقولة مبتدعة اصلاً
وهي شنشنة أهل التقليد والضعف العلمي دائماً
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 01-10-06, 11:30 AM
محمد بن بركة محمد بن بركة غير متصل حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: 25-08-06
المشاركات: 32
افتراضي

نسيت أن أقول لك
أني قد جئتك بحديثين
فيهم دلالة واضحة وجازمة
على بطلان قولك
فأرجو أن تأتيني بأدلة واضحة من الكتاب والسنة
على أقوالك
بدلاً من ضرب الأمثلة الخيالية
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 01-10-06, 11:44 AM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

يا أخي الكريم ليست أمثلة خيالية، بل أنت الذي تكابر الحق بعدما وضح!!

أقول لك: (هل قوله يحتمل الصواب أو لا؟) لم أقل لك إنك ستناظره وتطلب منه الدليل، فلم المراوغة؟

أجب بنعم أو بلا، هل قوله يحتمل الصواب، أو قوله لا يحتمل الصواب؟ فقط لا غير
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 01-10-06, 11:46 AM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد بن بركة مشاهدة المشاركة
فمن يتكلم في الدين عليه أن يكون عالماً بالقرآن والحديث واللغة العربية
ومن كان كذلك
فمن المؤكد أنه لن يتكلم في الإمام مالك
ألم أقل لك إن خلافنا لفظي؟

هذا هو المطلوب، ولذلك فإنه لو تكلم في الإمام مالك فإن ذلك سيكون طعنا في المتكلم نفسه، وليس في الإمام مالك، هل اتضح لك مقصودي؟!
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 01-10-06, 11:48 AM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد بن بركة مشاهدة المشاركة
ياأخي إن مقولة (من سلفك في هذا الرأي ) هي مقولة مبتدعة اصلاً
وهي شنشنة أهل التقليد والضعف العلمي دائماً
يا أخي اتق الله
يا أخي اتق الله
يا أخي اتق الله

اتق الله، ولا تتكلم في دين الله بغير علم، فإن الله عز وجل سائلك عن ذلك، وإني أخشى عليك من غضبه!!!

الإمام مالك من أهل التقليد والضعف العلمي؟!
الإمام أحمد من أهل التقليد والضعف العلمي؟!
الإمام الشافعي من أهل التقليد والضعف العلمي؟!
الإمام البخاري من أهل التقليد والضعف العلمي؟!
الإمام مسلم من أهل التقليد والضعف العلمي؟!
الإمام ابن المبارك من اهل التقليد والضعف العلمي؟!
الإمام الأوزاعي من أهل التقليد والضعف العلمي؟!
الإمام الليث بن سعد من أهل التقليد والضعف العلمي؟!
..... إلخ .... إلخ .... إلخ.
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:00 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.