ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #121  
قديم 30-07-07, 01:36 PM
منصور الكعبي منصور الكعبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-05-07
المشاركات: 279
افتراضي

لا تنس تراجع محمود سعيد ممدوح واستجابته في بيانه الذي في المنتدى هنا وبراءته من تقديمه ومن عمل عيسى المانع .
رد مع اقتباس
  #122  
قديم 31-07-07, 05:54 PM
أبو محمود الراضي أبو محمود الراضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-01-05
المشاركات: 168
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ الكريم منصور الكعبي .. قد تم إرسال تراجع محمود سعيد ممدوح وسينشر قريباً إن شاء الله تعالى وجزاكم الله خيراً .. والسلام عليكم ورحمة الله
رد مع اقتباس
  #123  
قديم 02-08-07, 05:48 PM
منصور الكعبي منصور الكعبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-05-07
المشاركات: 279
افتراضي بيان تراجع وبراءة محمود سعيد من القطعة الممنسوبة كذبا للمصنف

هذا هو بيان محمود سعيد ممدوح الصوفي القبوري الذي أعلن فيه تراجعه وبراءته من المقدمة التي كتبها للقطعة المنسوبة زورا وكذبا للامام الحافظ عبد الرزاق الصنعاني ، ونرجو أن تكون مقدمة لعودة محمود سعيد ممدوح للطريق السلفي الصحيح ويتوب ويئوب من القبورية والصوفية والأشعرية :

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وآله المطهرين ، ورضي الله عن أصحابه الغر الميامين .
وبعد :
فهذه كلمات في البراءة مِمَّا طُبع باسم (( الجزء المفقود من الجزء الأول من مصنف عبد الرزاق )) الذي حققه أخونا الشيخ الدكتور عيسى بن عبد الله بن مانع الحميري حفظه الله ، وقدَّمتُ لها ، فأقول :

أولاً : إنَّ أخي الشيخ الدكتور عيسى بن عبد الله بن مانع الحميري كان قد حصل على جزئين مخطوطين منسوبين لمصنف عبد الرزاق ، وفي مجلسٍ معه أراني الجزء الأول ، وقد شككتُ في أمره لسببين :
الأول : أن الورق رقيق ، والخط حديث .
الثاني : أن النسخة ليس عليها سماعات أو تملُّكات .

وبعد هذا التوقُّف ، أحضر الشيخ نُسخاً لمصوَّرات من القرن العاشر تشبه خط الجزء المنسوب ، وأخبرني أن هذا الجزء أُخِذَ مِن أصلٍ فُقِدَ ، كما أُخْبِرَ بذلك ، وأرسلَ الشيخ الكتاب لمركز جمعة الماجد فأخبروه أن هذا الجزء مضى على نسخه خمسون أو ستون عاماً .

وكان من رأي الشيخ أن يقوم بتحقيقه وإخراجه ففعل وطلب مني مقدمةً ، فكتبتُها حسب المعطيات التي بين يديَّ حينذاك ، ولأنني لم أمعن النظر في الجزء ؛ فإن العمل ليس لي ، واكتفيتُ بقراءة مقدمة التحقيق للشيخ عيسى فقط ، على أساس أن يكون الحكم على النسخة والعمل من قِبل أهل العلم والمتخصصين في المخطوطات .

ثانياً: تبين لي فيما بعد بقرائن كثيرة أنَّ ثقتي في تلك القطعة لم تكن صحيحة ، وأنَّ هذه القطعة لا ينبغي الاعتماد عليها البتة .
وإن المسلم البصير يجب عليه ألاَّ يجمد على قولٍ ويكابر ، بل ينساق إلى الصواب ويفرحُ به ويدعو إليه .

وأعْلِنُ أنني في حِلٍّ من المقدمة المذكورة ، فلا ينبغي أن تُنسب إليَّ بعد، وأتبرأُ وأستقيلُ منها ، وأقول ما قاله الدكتور أحمد معبد عبد الكريم : " ولعل الله ييسر لنا مِن نُسَخِ هذا المصنَّف ما يرفعُ اللبس ويدفع الخطأ ، ويعزز الصواب ، إنه على كلِّ شيءٍ قدير " .

ثالثاً: وفي المقدمة المذكورة المردودة ، لم أذكر شيئاً عن حديث النور الموضوع اكتفاءً بما صرَّح أهل الاختصاص بوضعه ، ومنهم مشايخنا الغماريون رحمهم الله وأثابهم رضاه ؛ ولأنه لا يلزم من المقدِّم مثلاً لجزءٍ فيه موضوعات أن يبينها .

رابعاً : تقرَّر في علوم الحديث أنَّ راوي الموضوعات أو المنكرات ليس بوضَّاعٍ ولا منكر الحديث ؛ فادعاءُ الوضع عليَّ أو عَلَى الشيخ الدكتور عيسى بن مانع الحميري ، خطأ قبيحٌ .
وجُلُّ الحُفَّاظ رَووا الموضوعات والمنكرات والواهيات ، ولم يُتَّهموا بالكذب أو الوضع ، نعم أوردوها مسندةً كما تحمَّلوها فخرجوا من العهدة . وهذا ما فعله أخونا الشيخ عيسى بن عبد الله بن مانع الحميري فإنه نشر الجزء المذكور كما حَصَل عليه ، ولم يتدخَّل في نَصِّه مع وجود عورات ونقائص كثيرة فيه .

والذي أعرفه عن أخي الشيخ الدكتور عيسى بن مانع الحميري أنه خير مَن عرفتُ من مواطني الإمارات ، وهو من أعلم أهل هذه البلاد ، ومن أغيرهم على دين الله ، وسيرته الحسنة في الانتصار لما يراه صواباً وتحمله المصاعب في سبيل الدعوة تنطقُ بذلك ، وهو لأن يخرَّ من السماء إلى الأرض فيأكل الطير من لحمه خير له ألف مرة من الكذب على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

خامساً : كتبَ بعضهم في تفنيد نسبة القطعة المذكورة لمصنف عبد الرزاق ، واستعان بكُتَّابٍ كثيرين وجُلُّهم أصحاب اتِّجاه واحد معروف ، وقد أصابوا في بعض ملاحظاتهم ، بيد أنهم خرجوا من النقد الموضوعي إلى التشهير والتسخيف !، ونحن عندما قدَّمنا للعمل المذكور أردنا معرفة رأي أهل العلم ، وسبيل أهل العلم التناصح لا السبّ والشتم ، واختلاق التُّهم في مظاهرة تشهير . ولا أدلَّ على ذلك من الوثيقة الكاذبة التي تناولت آراءً لي فيما شجر بين الصحابة رضي الله عنهم ، وكلمات هذه الوثيقة الكاذبة متناقضة تُسقط نفسها بنفسها، وكان الواجب على مَن يدَّعي التوثيق التحقُّق من نسبة الأقوال وأصحابها مجانبة هذا السقوط ! ، ونشرها ضمن الكلام على القطعة المنسوبة لمصنف عبد الرزاق خروج عن الموضوع .

وبين يدي الموافق والمخالف كُتبي سجَّلتُ فيها ما أراه صواباً ، والحكمُ عليَّ يكون مِن خلالها لا من الكلمات المبتورة التي لا خطام لها و لا زمام، ولا من القيل والقال .

والحاصل مما تقدَّم أنَّ القطعة المطبوعة أخيراً بعنوان " الجزء المفقود من الجزء الأول من المصنف" لا ينبغي الاعتماد عليها البتة ، ولا العزو إليها، ولا ترجمتها ، هذا ما أردتُ إثباته هنا .

رزقنا الله الإنصاف وقول الحق ، والرجوع إليه ، والتمسك به .


محمود سعيد ممدوح المصري الشافعي


دبي في 3 جمادى الأولى 1428هـ
20 مايو سنة 2007م

مرفق ملف وورد به صورة عن البيان للتحميل :

http://www.zshare.net/download/2397818eba947c/

مرفق ملف pdf فيه صورة عن البيان السابق :

http://r5g.org/up/download-8896e4d759.pdf.html
الصور المرفقة1.jpg (827.1 كيلوبايت, 33 مشاهدات)2.jpg (1.03 ميجابايت, 30 مشاهدات)3.jpg (858.8 كيلوبايت, 34 مشاهدات)
رد مع اقتباس
  #124  
قديم 06-05-08, 01:55 PM
العكي العكي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-01-06
المشاركات: 95
افتراضي

الكتاب المُرفق معطوب؛ فلو تم رفعه من جديد وجزيتم خيراً.
رد مع اقتباس
  #125  
قديم 07-05-08, 04:05 PM
أبو المنذر الدوماوي أبو المنذر الدوماوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-05
الدولة: الإمارات والأردن
المشاركات: 68
افتراضي

أحسن الله إليكم أخي التكلة
رد مع اقتباس
  #126  
قديم 14-08-09, 07:20 PM
جمال سعدي البيضاوي جمال سعدي البيضاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-09
المشاركات: 514
افتراضي كلمة الشيخ محمد الامين بوخبزة في الجزء المنسوب لعبد الرزاق

كلمة للباحثة الشيد العلامة محمد الامين بوخبزة حفظه الله ونفع به الجميع حول الجزء المفقود المنسوب على الامام عبد الرزاق والذي طبعه الصوفي الضال الاشعري عدو اهل السنة سعيد ممدوح


الرابط
رد مع اقتباس
  #127  
قديم 14-08-09, 07:59 PM
صقر بن حسن صقر بن حسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 17-11-02
المشاركات: 2,525
افتراضي رد: كلمة الشيخ محمد الامين بوخبزة في الجزء المنسوب لعبد الرزاق

جزاكم الله خيرا وبارك فيكم ونفع بكم
__________________
اللهم اغفر لأبي وارحمه وارض عنه واجعل قبره روضة من رياض الجنة واجعله في الفردوس الأعلى
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=294455
رد مع اقتباس
  #128  
قديم 11-10-09, 04:17 PM
مؤسسة ابن جبرين الخيرية مؤسسة ابن جبرين الخيرية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-02-09
المشاركات: 526
Arrow رد: التحذير من قطعة موضوعة من مصنف عبد الرزاق نشرها صوفية الإمارات

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الملك العلام، الذي شرع الشرائع وأوضح الأحكام، وأرسل محمدًا وكمل به دين الإسلام، ووفق صحابته الكرام لتلقي الدين القويم وبيان الحلال والحرام، وصلى الله وسلم على محمد خير الأنام، وعلى آله وصحبه البررة الكرام.
أما بعد....
فقد اطلعت على رسالة بعنوان: (الجزء المفقود من الجزء الأول من المصنف)، ويعني مصنف عبدالرزاق المشهور المطبوع، بتحقيق من سمى نفسه الدكتور/ عيسى بن عبد الله بن محمد بن مانع الحميري، وتقديم/ د. محمود سعيد ممدوح، وذكر المحقق أن سبب نشره حيث لم يوجد لهم في المطبوع حديث قد عزاه بعض الصوفية إلى عبدالرزاق عن جابر، في خلق نور محمد أول المخلوقات، وهو حديث موضوع بلا شك، وقد انشغل هؤلاء الصوفية لما لم يوجد هذا الحديث في المصنف المطبوع، ولا في مصنفات عبدالرزاق الأخرى، ولما رأوا أن المطبوع قد سقط منه في أوله بعض الأبواب، اغتنموا هذا النقص، وأوهموا أن الحديث المطلوب في أول الكتاب، فاحتالوا مع بعضهم ووضعوا أبوابًا ركبوا فيها أسانيد، وذكروا فيها آثارًا وأحاديث موضوعة، وكملوها من المصنف، وكتبوا في أول الجزء المذكور (كتاب الإيـمان) لإدخال هذا الحديث فيه.
وقد بدؤوا هذا الباب بحديث طويل موقوف على السائب بن يزيد، وفيه خلق شجرة ذات أغصان أربعة، ثم خلق نور محمد ، ومثله بالطاووس، وسرد كلامًا ركيكًا طويلاً في هذا الأثر الذي لا أصل له، ثم لم يعلق عليه بتخريج ولا مراجع، لأنه موضوع لا أصل له، وإنما ذكروه ليكون كمقدمة بين يدي الحديث المطلوب، ثم ذكر بعده أحاديث وآثارًا موقوفة في صفة النبي ، بعضها صحيح وبعضها ضعيف، وليس فيها ما يتقوى به حقًا حديث جابر الذي هو بيت القصيد، فقد ختم الباب به، وكان هو المقصود، ولما علم أن هناك من رده وكذبه، كتب هذا المحقق قبل البدء في الباب المكذوب نحو خمس عشرة صفحة، كجواب لما فيه، أي في حديث جابر، وما ذكر فيه من ركاكة في الألفاظ، ومبالغات في الأوصاف، وعبارات تمجها الأسماع، وتنفر منها الطباع.
وهكذا بعدما أورد الحديث علق عليه، وذكر الإشكالات التي يمكن أن يعترض بها على جمل الحديث، وتكلف في الجواب عنها ومناقشتها، وما أمكنه من الكلام المتكلف والمتعسف، كرد لتلك الاعتراضات، وختم كتاب الإيمان بهذا الحديث المكذوب، بعد أن ركب له إسنادًا من أصح الأسانيد وأشهرها.
ولا يشك كل ذي عقل سليم وفهم مستقيم أن هذا الباب والأبواب بعده في هذه النشرة مكذوبة مختلقة، لم يوردها عبدالرزاق رحمه الله ولا غيره من العلماء والأئمة، وإنما حملهم على هذا الاختلاق الحرص على إثبات حديث جابر الذي ذكره شيخ الطريقة وهو ابن عربي الاتحادي الضال، ويظهر أنه الذي افتراه وعزاه إلى عبدالرزاق، لعدم شهرة كتبه، وقد علم أن عبدالرزاق تتلمذ عليه الكثير من الأئمة، ورووا عنه الكثير من الأحاديث الموجودة في مصنفه، فالإمام أحمد روى عنه حديثًا عن سفيان بن عيينة عن ابن المنكدر برقم (14123)، وحديثًا برقم (14453) عن ابن جريج عن ابن المنكدر، وغيرهما كثير، ولو كان هذا الحديث موجودًا في مصنفه كما زعم هؤلاء المتصوفة لما خفي على أئمة الحديث، كأهل الصحيحين وأهل السنن وأهل المسانيد وأهل التخاريج والمفسرين وعلماء الحديث، الحريصين على ما ثبت من السنة، وما له صلة بفضل النبي ، فقد أخرجوا أحاديث كثيرة، رواها الإمام عبدالرزاق عن شيخه معمر، وأثبتوها في مؤلفاتهم، فكيف أعرضوا عن هذا الحديث، مع أن إسناده أئمة ثقات مشهورون، لهم الروايات المتكررة في كتب الحديث.
وكل ذلك مما يؤكد أنه مختلق مكذوب، تجرأ هذا المتصوف وادعى العثور عليه على نسخة لا يعرف موضعها ولا مصدرها، خفيت على المحققين والمحدثين طوال هذه القرون، وتجرأ هذا الدعي على الحديث، واتفق مع أهل نحلته فوضعوها، وتناسوا قول النبي : "من كذب عليَّ متعمدًا فليتبوأ مقعده من النار".
وقد انتبه لهذه الأكذوبة الشيخ/ محمد زياد بن عمر التكلة وفقه الله تعالى، فتتبع تلك الأكاذيب، وأوضح أنها مكذوبة مختلقة، وأورد من الأدلة والقرائن ما يتجلى معه أن تلك الآثار والأحاديث لا أصل لها من رواية عبدالرزاق في مقدمة مصنفه، وأنها من وضع أولئك الصوفية الغلاة، ليبرروا موقف إمامهم ابن عربي الاتحادي، ففي أساليبها وركاكة ألفاظها ما يتضح أنها حديثة الوضع والكتابة، لا أنها من نسخ القرن العاشر كما يدعون.
والحمد لله الذي فضح هؤلاء الوضاعين، وكشف سترهم، وتبين براءة الإمام عبدالرزاق من نقل تلك الأحاديث المختلفة ونحوها في مصنفه. والله أعلم. وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم.
قالــه
عبدالله بن عبد الرحمن الجبرين
عضو الإفتاء سابقًا
11/4/1427هـ
__________________
البريد الإلكتروني info@ibn-jebreen.com
جوال ابن جبرين 816661
رد مع اقتباس
  #129  
قديم 23-03-13, 12:25 AM
أبو المغيرة عمرَ الأثريُ أبو المغيرة عمرَ الأثريُ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-01-13
الدولة: قال ابن القيم رحمه الله من لمح بريق فجر الاجر هانت عليه التكاليف
المشاركات: 1,394
افتراضي رد: التحذير من قطعة موضوعة من مصنف عبد الرزاق نشرها صوفية الإمارات

يرفع من أجل دحر التصوف ودحض شبههم , فهم يستدلون باحاديث لا أصل لها ويقولون هي في الجزء المفقود.
رفع الله قدركم يا شيخنا محمد وزادكم الله علما
__________________



رحم الله امرءاً عرف قدر نفسه
اذا لم توقر أهل العلم فلاخير في علمك ولوكان جبالاً
هل تحفظ القران؟
رد مع اقتباس
  #130  
قديم 03-03-14, 10:40 AM
القوس القوس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-10-03
المشاركات: 28
افتراضي رد: التحذير من قطعة موضوعة من مصنف عبد الرزاق نشرها صوفية الإمارات

وجدت في بعض مواقع المتصوفة ما يلي:

[ وهذه بشرى طيبة عطرة فى نهاية شهر المولد النبوى الشريف
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد صاحب الذكرى
وعلى آله وصحبه أجمعين

فقد تم العثور على حديث سيدنا جابر رضى الله عنه بنصه فى كتاب بعنوان
(تلقيح العقول فى فضائل الرسول صلى الله عليه وآله وسلم)
للامام الفقيه أبى عبد الله محمد بن محمد بن محمد التميمى البصرى
فى مخطوطة من الكتاب بمكتبة الدولة ببرلين
وقد قام على تحقيقها وتخريجها وتصويبها الأستاذ المبارك /طارق طاطمى أبو محمد الهوارى
نال بها درجة الدكتوراه سنة 1432 هـ 2011 م بجامعة ابن زهر شعبة الدراسات الاسلامية
بالمغرب ونسخة الكتاب موجودة مطبوعة مشهورة بالمغرب
وموجودة فى مكتبات مصر والسعودية ولبنان وباقى الدول الاسلامية العربية
لمن أراد أن يتحقق من صحة الحديث
وعسى أن لا يكون للمنكرين حجة أخرى ].

فما مدى صحة هذا الكلام؟!
__________________
فهل أبغي الملامة بعد دهر ٍ
وشعر الرأس آذن بالمشيب ِ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:39 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.