ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 02-07-19, 07:57 PM
حمد الكثيري حمد الكثيري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-16
المشاركات: 136
افتراضي ليس في القرآن تكرار محض

ليس في القرآن تكرار مطلق بل كل تكرار ورد في القرآن ففيه مزية وزيادة في اللفظ والمعنى، أو في المعنى، وذلك بحسب كل سياق.

الحسنة والسيئة (ص: 150)
وليس في القرآن تكرار محض، بل لابد من فوائد في كل خطاب.
فـ[المتشابه] في النظائر المتماثلة، و [المثاني] في الأنواع. وتكون التثنية في المتشابه، أي هذا المعنى قد ثنى في القرآن لفوائد أخر.
فـ[المثاني] تعم هذا وهذا. وفاتحة الكتاب: هي [السبع المثاني] لتضمنها هذا وهذا، وبسط هذا له موضع آخر.

جواهر القرآن (ص: 65)
وقوله ثانيا الرحمن الرحيم اشارة الى الصفة مرة أخرى ولا تظن أنه مكرر فلا تكرر في القرآن اذ حد المكرر ما لا ينطوي على مزيد فائدة وذكر الرحمة بعد ذكر العالمين وقبل ذكر مالك يوم الدين ينطوي على فائدتين عظيمتين في تفضيل مجاري الرحمة .

جواهر القرآن (ص: 68)
والمقصود أنه لا مكرر في القرآن فان رأيت شيئا مكررا من حيث الظاهر فانظر في سوابقه ولواحقه لنكشف لك مزيد الفائدة في اعادته


مجموع الفتاوى (16/ 536)
فإن القرآن له شأن اختص به لا يشبهه كلام البشر لا كلام نبي ولا غيره وإن كان نزل بلغة العرب. فلا يقدر مخلوق أن يأتي بسورة ولا ببعض سورة مثله. فليس في القرآن تكرار للفظ بعينه عقب الأول قط. وإنما في بعضهم. و {قل يا أيها الكافرون} ليس فيها لفظ تكرار إلا قوله {ولا أنتم عابدون ما أعبد} وهو مع الفصل بينهما بجملة. وقد شبهوا ما في سورة الرحمن بقول القائل لمن أحسن إليه وتابع عليه بالأيادي وهو ينكرها ويكفرها: ألم تك فقيرا فأغنيتك؟ أفتنكر هذا؟ ألم تك عريانا فكسوتك؟ أفتنكر هذا؟ ألم تك خاملا فعرفتك؟ ونحو ذلك. وهذا أقرب من التكرار المتوالي كما في اليمين المكررة.

نظم الدرر في تناسب الآيات والسور (8/ 70)
واعلم أنه لا تكرير في هذه القصص فإن كل سياق منها لأمر لم يسبق مثله
__________________
اللهم اهدِني لما اختُلِفَ فيهِ منَ الحقِّ بإذنِكَ إنَّكَ تهدي من تشاءُ إلى صِراطٍ مستقيمٍ .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:25 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.