ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى القرآن الكريم وعلومه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 10-10-19, 03:58 PM
حمد الكثيري حمد الكثيري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-06-16
المشاركات: 182
افتراضي وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِآيَاتِهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ

وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِآيَاتِهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ


أي: لا أحد أعظم ظلما ممن يدعي النبوة، وهو ليس كذلك، أو يكذب على الله بأن الله أمر بكذا، أو نهى عن كذا، كما هو حال المشركين، فإن من افترى على الله كذبا فإنه لا يفلح، سواء مدعي النبوة كذبا، أو الكاذب على الله من غير ادعاء، بل عاقبتهم الخسار في الدنيا قبل الآخرة.
بخلاف من يدعي النبوة، وشاهد الحال يصدقه، فيُنْصَرُ على من عاداه، ويظهر على من خالفه، وتنتشر دعوته في الآفاق، ودائمه في فلاح ونجاح وتوفيق، فإن من شأنه كذلك، فإنه ليس بكاذب على الله، بل هو رسول من الله شهد الله له بالرسالة بما أظهره على يديه من شواهد الأحوال، فإذا كان حال محمد صلى الله عليه وسلم كذلك، فلا أحد أظلم ممن كذبه، وكفر به، وعاداه.
فالظلم وعدم الفلاح ملازم لأحدهما لا محالة، إما ملازم لمدعي النبوة كذبا، والكاذب على الله، وإما ملازم للمكذب بالنبي الصادق المشهود له بالرسالة.
ويقابلهم أعظم الناس فلاحا من جاء بالصدق، وصدق به لما جاءه.
وكأن من المعنى في الآية: فاختر لنفسك أين تكون؟
فهذه الآية فيها تقسيم عقلي كوني، يوجب للعاقل الإذعان لنبوة محمد صلى الله عليه وسلم.
__________________
اللهم اهدِني لما اختُلِفَ فيهِ منَ الحقِّ بإذنِكَ إنَّكَ تهدي من تشاءُ إلى صِراطٍ مستقيمٍ .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:18 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.