ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتديات الخاصة > استراحة الملتقى
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 16-02-11, 05:51 PM
جهاد حِلِّسْ جهاد حِلِّسْ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-07
الدولة: فلسطين - غزة -
المشاركات: 5,084
افتراضي دلائل وعلامات !

إِذا ظن بك النَّاس أنك تعْمل عملا من الْخَيْر وَلست تعمله أو كنت تعْمل عملا من الْخَيْر وظنوا أنك تعْمل أكثر مِنْهُ ورفضت أن يطلعوا على حَقِيقَة عَمَلك فَأَنت مِمَّن يحب أَن يحمد بِمَا لم يفعل ، وإن أحببت أن يطلعوا عَلَيْهِ فَأَنت تحب ان تحمد بِمَا قد فعلت

وعَلامَة حب الله حب جَمِيع مَا أحب الله ، وعلامة الْخَوْف من الله ترك جَمِيع مَا كره الله

وعلامة الْحيَاء من الله ألا تنسى الْوُرُود على الله وأن تكون مراقبا لله فِي جَمِيع أمورك على قدر قرب الله تَعَالَى مِنْك واطلاعه عَلَيْك

وَمن عَلامَة حسن الظَّن بِاللَّه شدَّة الِاجْتِهَاد فِي طَاعَة الله

وعلامة الناصح لله شدَّة الإقبال على الله وَفهم كِتَابه وَالْعَمَل بِهِ وإتباع سنَن نبيه صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وأن يحب أن يطاع فَلَا يعْصى وان يذكر فَلَا ينسى

وعلامة النصح للنَّاس أن تحب لَهُم مَا تحب لنَفسك من طَاعَة الله تَعَالَى وأن تكره لَهُم مَا تكره لنَفسك من مَعْصِيّة الله تَعَالَى

وعلامة الصَّبْر ألا تَشْكُو من جَمِيع المصائب إلى أحْد من المخلوقين شَيْئا ،

وَمن عَلامَة الرِّضَا عَن الله الرِّضَا بِقَضَاء الله وَهُوَ سُكُون الْقلب إلى أحكام الله والتفويض إلى الله قبل الرِّضَا وَالرِّضَا بعد التَّفْوِيض

وَمن عَلامَة صدق الرَّجَاء شدَّة الطّلب وَالْجد وَالِاجْتِهَاد ليدرك مَا رجا

وَمن عَلامَة معرفَة النَّفس سوء الظَّن بهَا وَالْخَوْف وَالْيَقِين وَالصَّبْر وأدنى الدَّرَجَات الصَّبْر وأكثرها كلهَا الْيَقِين

وَمن عَلامَة حسن الْخلق احْتِمَال الأذى فِي ذَات الله وكظم الغيظ وَكَثْرَة الْمُوَافقَة لأهل الْحق على الْحق وَالْمَغْفِرَة والتحافي عَن الزلة

وَمن عَلامَة سوء الْخلق كَثْرَة الْخلاف وَقلة الِاحْتِمَال

وَمن عَلامَة الألفة قلَّة الْخلاف وبذل الْمَعْرُوف

وعلامة الصدْق إرادة الله وَحده بِالْعَمَلِ وَالْقَوْل وَترك التزين وَحب ثَوَاب المخلوقين والصدق فِي الْمنطق

وأطيب الْعَيْش القناعة وَالْعلم خشيَة الله وَهِي إيثار الْآخِرَة على الدُّنْيَا وَمَعْرِفَة الطَّرِيق إلى الله وَصَلَاح الْقلب الرأفة والرقة وَفَسَاد الْقلب الْقَسْوَة والغلظة وألذ الْعَيْش الأنس بِاللَّه ، والأنس اجْتِمَاع الهمة

واشر الشَّرّ الَّذِي لَا خير فِيهِ وَلَا قوام لخير مَعَه الْكبر وَخير الْخَيْر الَّذِي لَا شَرّ فِيهِ التَّوَاضُع وَهُوَ أن تضع نَفسك دون النَّاس

وَالْكبر أن ترفعها فَوق النَّاس وَمَا خير لعبد آثر على التَّوَاضُع شَيْئا

والحزم الْفِرَار من كل مَوضِع فِيهِ محنة

وَالصَّبْر مُخَالفَة الْمحبَّة وَلَا يصعب مَعَ قُوَّة الصَّبْر شَيْء من الْعِبَادَة حَتَّى ترْتَفع من دَرَجَة الصَّبْر إلى دَرَجَة الْخَوْف ثمَّ من دَرَجَة الْخَوْف إلى دَرَجَة الْمحبَّة

وكما لَا يطيب لعبد شَيْء أعطيه من الدُّنْيَا إلا بالقنوع كَذَلِك لَا يطيب لَهُ عمل الْآخِرَة إلا بالخوف والمحبة فَإِذا صَار العَبْد إلى ذَلِك سَقَطت عَنهُ مُؤنَة الصَّبْر وتنعم بالخوف والشوق

أداب النفوس ص ( 155)
__________________
حسابي على تويتر

قال الشافعي : «لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!»


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 16-02-11, 07:08 PM
ابوعبدالله الروقي السلفي ابوعبدالله الروقي السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-04-09
المشاركات: 17
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

بارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 16-02-11, 07:10 PM
نور بنت عمر القزيري نور بنت عمر القزيري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-10-10
الدولة: ليبيا
المشاركات: 237
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

رحمك الله وآواك ونصرك ، وأيَّدك وألهمكَ الرُّشدَ وحفظكَ .. آمين
__________________
(ألفت عجزَ العادة ، فلو علَتْ بك همّتُك رُبا المعالي ، لاحتْ لك أنوار العزائم)
[ابن القيّم ـ رحمه الله]
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 17-02-11, 11:41 PM
جهاد حِلِّسْ جهاد حِلِّسْ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-07
الدولة: فلسطين - غزة -
المشاركات: 5,084
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

جزاكما الله خيراً ..
__________________
حسابي على تويتر

قال الشافعي : «لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!»


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 21-02-11, 07:42 AM
جهاد حِلِّسْ جهاد حِلِّسْ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-11-07
الدولة: فلسطين - غزة -
المشاركات: 5,084
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

قال وهب بن منبه -رحمه الله-:

" لكل شيء علامة يعرف بها، وتشهد له أو عليه، وإن للدين ثلاث علامات يعرف بهن، وهي: الإيمان، والعلم، والعمل.

وللإيمان ثلاث علامات: الإيمان بالله، وملائكته، وبكتبه، ورسله.

وللعمل ثلاث علامات: الصلاة، والزكاة، والصيام.

وللعلم ثلاث علامات: العلم بالله، وبما يحب الله، وما يكره.

وللمتكلف ثلاث علامات: ينازع من فوقه، ويقول ما لا يعلم، ويتعاطى ما لا ينال.

وللظالم ثلاث علامات: يظلم من فوقه بالمعصية، ومن دونه بالغلبة، ويظاهر الظلمة.

وللمنافق ثلاث علامات: يكسل إذا كان وحده، وينشط إذا كان أحد عنده، ويحرص في كل أموره على المحمدة.

وللحاسد ثلاث علامات: يغتاب إذا غاب المحسود، ويتملق إذا شهد، ويشمت بالمصيبة.

وللمسرف ثلاث علامات: يشتري بما ليس له، ويأكل بما ليس له، ويلبس ما ليس له.

وللكسلان ثلاث علامات: يتوانى حتى يفرط، ويفرط حتى يضيع، ويضيع حتى يأثم.

وللغافل ثلاث علامات: السهو، واللهو، والنسيان "

حلية الأولياء (4/47)
__________________
حسابي على تويتر

قال الشافعي : «لوددت أن الناس تعلموا هذا العلم ولا يُنسبُ إلىَّ شيءٌ منه أبدا فأوجرُ عليه ولا يحمدوني!»


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 21-02-11, 10:17 AM
مهاجرة الى ربى مهاجرة الى ربى غير متصل حالياً
توفيت في محرم 1436 هـ ، غفر الله لها
 
تاريخ التسجيل: 16-08-06
المشاركات: 1,351
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

كل ما وقع في قلب المؤمن من خواطر الكفر والنفاق فكرهه وألقاه؛ ازداد إيماناً ويقيناً،
كما أن كل من حدثته نفسه بذنب فكرهه ونفاه عن نفسه، وتركه لله ازداد صلاحاً وبراً وتقوى
__________________
من رضى بقضاء ربه، أرضاه الله بجمال قدره

اللهم انى استغفرك مما زعمت أنى أريد به وجهك الكريم فخالط قلبى منه ما قد علمت
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 21-02-11, 01:23 PM
أم نُسيبة العامرية أم نُسيبة العامرية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-10-10
الدولة: الجزائر
المشاركات: 808
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

السلام عليكم.
بارك الله فيكم، وجعل عملك هذا في ميزان حسناتك.
__________________
يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث ، أصلح لي شأني كله ،
ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 21-02-11, 04:49 PM
محمود إبراهيم الأثري محمود إبراهيم الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-11-08
الدولة: صحراء مصر الشاسعة
المشاركات: 1,454
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

عن قتادة بن النعمان رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(إذا أحب الله عبداً حماه الدنيا كما يظل أحدُكم يحمي سقيمه الماء)
أخرجه الترمذي ، وحسنه الألباني .

حديث: (إذا أحب الله عبداً حماه الدنيا كما يظل أحدكم يحمي سقيمه الماء) . ( حماه الدنيا ) : يعني: يحميه من فتنة الدنيا، من فتنة أموالها وبهرجها وزخرفها وزينتها، يحميه من هذه الأشياء، ( حماه الدنيا ) : مَن الحِمْيَة، وهي: المنع. (كما يظل أحدكم يحمي سقيمه الماء) : أحياناً يكون الماء مضراً للمريض، فتجد أهل المريض يمنعون عنه ما يضره، فإذا قال لهم الأطباء: أن كثرة شرب الماء مضر للمريض منعوا عنه الماء، كذلك يحمي الله تعالى عبده الذي يحبه كما يحمي أهلُ المريض المريضَ من شرب الماء الذي يكون مضراً به في بعض الأحيان.

فهذه من علامات حب الله للعبد

اللهم ارزقنا حبك وحب من يحبك وحب كل عمل يقربنا لحبك

جزاك الله خيرا أخي الحبيب جهاد
__________________
ما لكم لا ترجون لله وقارا
_________________________
يأيها الإنسان ما غرك بربك الكريم
_________________________
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 21-02-11, 09:03 PM
صالح البيضاني صالح البيضاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-06-10
الدولة: اليمن في الوقت الحالي
المشاركات: 426
افتراضي رد: دلائلٌ وعلامات !

دلائلُ وعلامات :
جزاك الله خيراً وبارك بك.
__________________
لمتابعتي على صفحتي في الفيسبوك. أتشرف بآرائكم وتوجيهاتكم
https://www.facebook.com/www.ssaall002013


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 22-02-11, 04:18 PM
عبيد الله بن عبد الله عبيد الله بن عبد الله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-01-11
المشاركات: 383
افتراضي رد: دلائل وعلامات !

جزاك الله خيرا أخي الكريم جهاد.

أصلح الله أحوالنا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:17 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.